تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

Diseasesالأمراض

الاختصاص

المقالات ذات الصلة

عَوَز أو نقصُ فيتامين د

تاريخ إنشاء المقالة 02 شهر نوفمبر, 2017

قد يكون الشخصُ معرَّضاً لخطر الإصابة بنقص فيتامين د vitamin D deficiency إذا كان يتفادى التعرُّضَ لأشعة الشمس، أو يعاني من حساسيةٍ من مكوِّنات الحليب، أو أنَّه يلتزم بنظام غذائي صارم. ويُعرَف هذا الفيتامين بفيتامين أشعَّة الشمس sunshine vitamin، حيث يُنتجه الجسمُ عند تعرُّضه لأشعة الشمس. كما أنَّه يوجد بشكلٍ طبيعي في العديد من الأغذية، مثل بعض أنواع الأسماك وزيوت كبد السمك ومحّ أو صفار البيض، ومشتقَّات الألبان المدعَّمة ومنتجات القمح.


أنواع فيتامين د

يُشير مصطلح فيتامين د إلى فيتامين د2 vitamin D2 أو فيتامين د3 vitamin D3. يُنتَج فيتامين د3، والذي يُعرَف كذلك باسم كولي كالسيفيرول cholecalciferol، في الجلد أو يكون موجوداً ضمن النظام الغذائي في الأسماك الدهنيَّة؛ بينما يوجد فيتامين د2، والمعروف باسم إرغوكالسيفيرول ergocalciferol، في الفطريات المُشعَّعة irradiated fungi، مثل الخميرة. وتُستَعملُ فيتامينات د2 ود3 في منتجات الأغذية المكمِّلة، أو أنَّها تكون موجودةً ضمن مجموعة الفيتامينات المُتناولة.

أكمل القراءة 


جرى إعداد الترجمة وملاءمة النص مع البيئة المحلية بواسطة الفريق الطبي في موسوعة الملك عبد الله بن عبد العزيز العربية للمحتوى الصحي. وقد قامت NHS Choices بتزويد موسوعة الملك عبد الله بالمحتوى الأصلي مجاناً، وهو المحتوى الذي يمكن الاطلاع عليه من خلال موقعها على الإنترنت: www.nhs.uk . لم تقم NHS Choices بمراجعة النصوص العربية المترجمة أو المُعدلة صياغتها بما يتناسب مع البيئة المحلية، وبذلك فهي ليست مسؤولة عن محتواها بأي شكل.

سياسة تحرير المحتوى  اقرأ المزيد
تاريخ آخر تحديث  10 شهر نوفمبر, 2017
جميع الحقوق محفوظة © 2018 لموسوعة الملك عبدالله بن عبدالعزيز العربية للمحتوى الصحي.